شاركنا

Image 2
 rommma - Shutterstock 

إنفجار سيارة مفخخة يهز العاصمة التركية

14 مارس 2016


الأخبار    

 إنفجار مدوي لسيارة مفخخة في أنقرة يتسبب بمقتل ٣٥ مواطن وجرح ١٢٥ آخرين منهم ١٩ في حالة خطرة. وهو الإنفجار الثاني من نوعه الذي يهز العاصمة التركية خلال شهر.

 

وبالطبع، علق الرئيس التركي رجب طيب أردوغان على ما حصل بطريقته المعتادة، “هذه الإنفجارات تهدد وحدة دولتنا لكنها لن تضعف من موقفنا إتجاه مكافحة الإرهاب، بالعكس، هذا الهجوم يعطينا دافعاً لزيادة شدة الحرب على الإرهاب. على شعبنا أن يبقى صامداً لأن كفاحنا ضد الإرهابيين سينتهي بإنتصارنا. كما سنجعل هؤلاء الذين يهددون أمننا يندمون على أفعالهم الشنيعة”.

 

وبعد الإنفجار، إنتشر فيديو على اليوتيوب يظهر مقدار الفوضى التي تسببت بها السيارة المفخخة.

 

 

ولم يتردد حزب الشعب الديمقراطي (HDP) في إدانة هذه الإنفجارات من خلال بيان كان مفاده “نحن ندين الإنفجار الذي أصاب أنقرة. ونريد أن نأكد على فشل هذه العمليات الإرهابية في زعزعة الوحدة والرابطة الأخوية بين كل فئات الشعب”.

 

وقد قام حزب العمال الكردستاني (PKK) وتنظيم داعش بتخطيط عمليات إنتحارية وإنفجارات على الأراضي التركية خلال الأشهر الماضية، وحسب المصادر الحكومية، تتم الآن دراسة علاقتهما بالإنفجار. وقال وزير الداخلية - إيفكان الا - للصحفيين إن الحكومة ستصدر قائمة بالمشتبه بهم في وقت لاحق من اليوم.

 

في الشهر الماضي، تبنت الميليشيات المشتقة من حزب العمال الكردستاني - نسور الحرية الكردستانية - مسؤولية إنفجار مشابه في أنقرة تسبب بمقتل ٢٩ شخص وإصابة ٦٠ آخرين. وفي بيان لهم، قالت النسور “من الآن، نحن لن نكون مسؤولين عن أمن الرحلات الجوية الدولية التي تسافر الى تركيا، وأمن السياح الأجانب”. وقد يجعل هذا منهم المشتبهين الرئيسيين لإنفجار اليوم.



انشر على

المضافة مؤخراً

 

عالم التكنلوجيا في ٢٠١٦
14 مارس 2016

من ستيف جوبز لباراك اوباما: الروتين الصباحي لـ ٨ من أنجح الناس في العالم
14 مارس 2016

خزاف من كركوك يحيي التراث الشعبي في أعماله الفخارية
14 مارس 2016

أرخص ١٠ مدن في العالم
14 مارس 2016

تحدد أبل موعد الكشف عن أجهزتها الجديدة بما فيها الأيفون الجديد
14 مارس 2016


جميع الحقوق محفوظة © يلا